الرئيسيةالرئيسيهس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جينيسيوس المهرج الشهيد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mrmr s
عضو جديد
عضو جديد


التسجيل : 04/03/2010
المساهمات : 19
نقاط : 51

مُساهمةموضوع: جينيسيوس المهرج الشهيد   2010-03-04, 06:14

في مجيء الإمبراطور دقلديانوس إلى روما اُستقبل بمظاهر الحفاوة والترحاب.

ومن ضمن برنامج الترفيه الذي أُعِد له، رتب أحد المهرجين واسمه جينيسيوس

أن يُقلِّد طقوس المسيحيين في المعمودية، عالمًا أنها لابد أن تُعجب الجمهور

الذي كان ينظر إلى المسيحية بطقوسها وأسرارها نظرة ازدراء وتهكُم. استلقى

جينيسيوس على المسرح ممثلاً المرض، ثم نادى قائلاً: "يا أصدقائي أشعر

بحمل ثقيل جاثمًا فوقى وأريد أن أتخفف منه". أجابه الممثلون الآخرون: "ماذا

نفعل لكي نخفف عنك؟" قال جينيسيوس "أريد أن أموت مسيحيًا حتى يقبلني

الَّله في هذا اليوم كأحد المؤمنين به". أتوه بكاهن ممثل، وسأل جينيسيوس عن

سبب طلبه له. وهنا أضاءت نعمة الَّله بصيرة جينيسيوس فرد قائلاً بحق وليس

تمثيلاً: "لأني أريد أن أتقبل نعمة السيد المسيح بالميلاد الجديد حتى أُغسل

من جميع خطاياي". ثم أكمل بقية الممثلين طقس المعمودية حسب المعتاد،

بينما كان جينيسيوس يجاوب على كل أسئلتهم حقيقة وليس تمثيلاً. أخيرًا،

استكمالاً للتمثيلية، أتى ممثلون آخرون يلبسون ملابس الجنود وأخذوا

جينيسيوس ليوقفوه أمام الإمبراطور ليحاكمه كمسيحي. وهنا وقف جينيسيوس

على المسرح وتكلم بالصدق قائلاً: "استمعوا يا جميع الحاضرين الآن إليّ، فإني

دائمًا كنت احتقر المسيحية والمسيحيين، وحين تعلمت طقوسها وأسرارها كان

هدفي هو زيادة تمتعكم بإتقاني للتمثيل. لكن حين كنت أستعد لتمثيل

المعمودية أمامكم الآن، رأيت فوق رأسي مجموعة من الملائكة يقرأون من كتاب

كل خطاياي منذ طفولتي حتى الآن، ثم غمسوا هذا الكتاب في ماء المعمودية

التي أُعِدت لأتعمد فيها أمامكم، وإذا به يصير أبيض من الثلج. لذلك فإني أدعوك

أيها الإمبراطور مع جميع الحاضرين أن تؤمنوا بالسيد المسيح الإله الحقيقي، فهو

النور والحقيقة، وبه ننال مغفرة خطايانا". دُهِش دقلديانوس من هذا الكلام وأمر

بضرب جينيسيوس وتعذيبه حتى يبخر للأوثان. فعذبوه بتقطيع جنبيه وبحرقه

بالنار، فكان يزداد صراخًا: "ليس إله إلا يسوع المسيح، لن أعبد سواه حتى ولو

اضطررت أن أموت آلاف المرات. لن يَنزع التعذيب اسمه من فمي أو قلبي. إني

آسف على كل إهانة وجهتها إلى اسمه المبارك، وعلى كل وقتٍ ضاع مني دون

أن اخدمه فيه". وأخيرًا قتلوه بقطع رأسه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جينيسيوس المهرج الشهيد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ام النـــــــــــــــــــــــــــــــــور :: .•:*¨`*:•. سيـر و اقــوال الابـــــــاء .•:*¨`*:•. :: ســـير قديـسيــــــن-
انتقل الى: